موقع إنشاء المحطات

اختارت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية منطقة براكة في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي موقعاً لإنشاء المحطات النووية في الإمارات، والتي تبعد حوالي 53 كيلومتراً إلى الجنوب الغربي من مدينة الرويس.

وحصلت المؤسسة في يوليو 2012 على الموافقة من كل من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية وهيئة البيئة - أبوظبي، لإنشاء أولى المحطات النووية للإمارات في موقع براكة. وبعد الحصول على الموافقة، بدأت المؤسسة بأعمال صب خرسانة السلامة في المحطة الأولى والذي يعد إنجازاً مهماً للبرنامج النووي السلمي لإنتاج الكهرباء في دولة الإمارات.

وتم اختيار موقع براكة استناداً إلى عوامل بيئية وتقنية وتجارية، وذلك بعد عملية تقييم شاملة أجراها عدة خبراء محليين ودوليين.

وقد اتبعت المؤسسة في عملية اختيار موقع براكة للمحطات النووية جميع التوجيهات والمعايير التي وضعها كل من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، ومعهد بحوث الطاقة الكهربائية، ومفوضية الرقابة النووية الأمريكية، والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ومن العوامل التي ساهمت في اختيار الموقع:

  • تاريخ الزلازل في المنطقة
  • البعد عن المناطق السكنية
  • القرب من مصادر المياه
  • القرب من شبكات الطاقة الكهربائية
  • القرب من مرافق البنية التحتية للصناعة والنقل
  • الظروف المناسبة للبناء وتحقيق الأمن وإخلاء الطرق
  • القدرة على الحد من الأثر البيئي

الأعمال المنفّذة مسبقاً في موقع براكة:

منحت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية وهيئة البيئة – أبوظبي تراخيص إنشاء محدودة لبدء العمل في موقع براكة في يوليو 2010. وأتاحت هذه التراخيص البدء بتحضير الموقع وإعداد البنية التحتية للمحطات النووية والبدء بالأعمال الإنشائية في مناطق المرافق خارج محطات الطاقة النووية مثل: الطرق وشبكات الاتصالات والمباني الإدارية للموقع.

كما سمحت هذه التراخيص بتجميع الأجزاء المختلفة من محطات الطاقة النووية والبدء بتصنيعها بما في ذلك: حاويات ضغط المفاعل والمولدات البخارية ومضخات التبريد التي تعد مهمة للحفاظ على السلامة.

مسرد :
الطاقة النووية

الطاقة التي تتحرر أثناء التفاعل النووي. ويؤدي انشطار الذرات (الانشطار)، ودمج الذرات (الاندماج) إلى إطلاق الطاقة النووية. تستخدم محطات الطاقة النووية اليوم تفاعل الانشطار لتوليد الطاقة، مما يسمح لها بتوليد الطاقة الكهربائية على نطاق واسع.
.(JavaScript must be enabled to view this email address) :لجميع الاستفسارات الاعلامية يرجى التواصل على